حبس تشكيل عصابى تخصص فى سرقة الشقق السكنية و 5 أشخاص متهمين بسرقة ” توك توك ” تحت تهديد السلاح فى المنوفية

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 68 4 5
حبس تشكيل عصابى تخصص فى سرقة الشقق السكنية و 5 أشخاص متهمين بسرقة " توك توك " تحت تهديد السلاح فى المنوفية

 

أمرت نيابة بندر منوف بالمنوفية ، برئاسة المستشار عصام البحراوي رئيس النيابة ، تحت إشراف المستشار أحمد عبد الجواد المحامي العام لنيابات المنوفية ، بحبس 3 أفراد كونوا تشكيلا عصابيا تخصص في سرقة الشقق السكنية 4 أيام علي ذمة التحقيقات .

و كان اللواء خالد أبو الفتوح مدير أمن المنوفية ، تلقي إخطارا من العميد السيد سلطان مدير المباحث الجنائية ، يفيد بتلقية بلاغا من ” سمير .ج ”  بسرقة منزله ، علي الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة العميد مدحت فارس رئيس المباحث الجنائية ، و الرائد مصطفي حسانين رئيس مباحث قسم منوف ، و النقباء محمد الاشموني و أحمد العفيفي معاوني المباحث ، و بتكثيف الجهود ، تمكنت وحدة مباحث القسم من ضبط ” محمود محي ، وابراهيم محي “، و ” سامح محمد عبدالغني ” و بمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة .
و ضبط بحوزتهم المسروقات ، و تم اعادتها لصاحبها ، و تم تحرير محضرا بالواقعة ، واخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات .
و في سياق متصل ، أمرت نيابة مركز شبين الكوم بالمنوفية بحبس 5 أفراد لاتهامهم بسرقة توك توك ، من صاحبه تحت تهديد السلاح بقرية مليج ، 4 أيام على ذمة التحقيقات .
و كان اللواء خالد أبو الفتوح ، مدير أمن المنوفية ، تلقي إخطاراً من العميد السيد سلطان ، مدير المباحث ، يفيد تلقيه بلاغاً من نور أبو المجد عبد الخالق 17عاما سائق توك توك ، بقيام شاب و سيدة من قرية مليج بتوصليه إلى القرية ، و حال وصوله قام 3 أشخاص آخرين بسرقة التوك توك تحت تهديد السلاح .
و على الفور تم تشكيل فريق بحث جنائى ، برئاسة العميد السيد سلطان مدير المباحث الجنائية ،  و وضع الأكمنة الثابتة و المتحركة ، و تم ضبط كل من ” محمود السيد ” 37 عاما ، ” بديعة عبد الفتاح ” 30 عاما زوجة الأول ، ” إبراهيم أبو المكارم ” 28 عاما فران ، “ إبراهيم الخرباوى ” 53 عاما فران ، ” حامد إبراهيم ” 26 عاما فران ، و بحوزتهم فرد خرطوش ، و بمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة ، و تم تحرير محضر بالواقعة و أخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات .

اقرأ أيضا

الاقسام

تعليقات الفيسبوك

أبحث معنا

شاركنا

تابع الناس والشرطة على تويتر