“محمود فهمي النقراشي ” …. تولي وزارة الداخلية 5 مرات واغتالته جماعة الإخوان المسلمين بعد اقدامه على حل الجماعة 

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 115 4 5
"محمود فهمي النقراشي " .... تولي وزارة الداخلية 5 مرات واغتالته جماعة الإخوان المسلمين بعد اقدامه على حل الجماعة 

 

 

 

محمود فهمي النقراشي باشا هو رئيس وزراء مصري ووزير الداخلية في الفترات 24/6/1938 – 18/8/1939 ، 28/6/1940 – 2/9/1940 ، 24/6/1945 – 15/2/1946 ، 9/12/1946 – 28/12/1948 ، و من قادة ثورة 1919 في مصر .

ولد محمود فهمي النقراشي في مدينة الإسكندرية شمال مصر في 26 أبريل 1888 ، عمل كسكرتير عام لوزارة المعارف المصرية ، ووكيلا لمحافظة القاهرة ، ثم صار عضوا في حزب الوفد . حكم عليه بالإعدام من قبل سلطات الاحتلال الإنجليزي بسبب ثورة 1919، والتي كان من قياداتها واعتقل من قبل سلطات الاحتلال الإنجليزي في مصر العام 1924. تولي وزارة المواصلات المصرية العام 1930 .

بعد اقدامه على حل جماعة الإخوان المسلمين في 8 ديسمبر 1948 ، اغتيل رئيس الوزراء محمود فهمي النقراشي في 28 ديسمبر 1948 في القاهرة ، حيث قام القاتل المنتمي إلي النظام الخاص لجماعة الإخوان المسلمين .

وكان القاتل متخفيا في زي أحد ضباط الشرطة وقام بتحية النقراشي حينما هم بركوب المصعد ثم أفرغ فيه ثلاث رصاصات في ظهره .
تبين أن وراء الجريمة النظام الخاص لجماعة الإخوان المسلمين حيث اعتقل القاتل الرئيسي وهو “عبد المجيد أحمد حسن” والذي اعترف بقتله كون النقراشي أصدر قرارا بحل جماعة الإخوان المسلمين، كما تبين من التحقيقات وجود شركاء له في الجريمة من الجماعة ، وقد أصدر حسن البنا عقب هذا الحدث بيانا استنكر فيها الحادث و”تبرأ” من فاعليه تحت عنوان ” ليسوا إخواناً وليسوا مسلمين” . ليحكم عليه المتهم الرئيسي بالإعدام شنقاً وعلى شركائه بالسجن مدى الحياة .

 

 

أقرأ أيضا

 

قصة وزير داخلية مصر سجن بتهمة قلب نظام الحكم … تعرف عليها

 

 

بروفايل | اللواء ” محمد رأفت شحاتة ” رئيس المخابرات العامة سابقا

الاقسام

تعليقات الفيسبوك

أبحث معنا

شاركنا

تابع الناس والشرطة على تويتر