من أرشيف الداخلية …. اللواء « جمال عبدالعال » : المتهم قتل العجوز و نام إلى جوار الجثة

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 493 4 5
من أرشيف الداخلية .... اللواء « جمال عبدالعال » : المتهم قتل العجوز و نام إلى جوار الجثة

 

 

 

فى عام 1988 كان اللواء ”  جمال عبدالعال ” ، رئيس مباحث قسم شرطة عابدين ، و عايش الكثير من القضايا والوقائع التى ما زالت عالقة فى ذهنه ، و لا يستطيع نسيانها بمرور السنين .

قال اللواء جمال عبدالعال إنه و فى ساعة متأخرة من الليل كان يجلس فى مكتبه ، و إذا بشخص يدخل عليه ويطلب تحرير محضر بفقدان سلسلة ذهبية خاصة بزوجته أثناء نقل أثاث شقته من العقار بسبب انهيار جزء منه .

وأضاف اللواء جمال عبدالعال أنه لم يتخذ كلام المبلغ على محمل الجد ، و بعد 6 أشهر من تلك الواقعة تلقى إخطاراً من أحد سكان عقار بمنطقة أرض شريف بالعثور على جثة سيدة عجوز داخل شقتها بالطابق الرابع ، وانتقل إلى محل البلاغ ليجد الجثة مسجاة على الأرض داخل شقتها فى الطابق الرابع و تبين أن العقار مقيم به أبناؤها وأنه خاص بهم .

تبين أن الجيران شاهدوا صبياً عمره 15 سنة يقفز من الشقة ، و تبين وجود ملابس خاصة بشخص غريب عن الشقة ، و موجودة فى الشرفة وتم عمل فريق بحث لضبط جميع أطفال الشوارع فى منطقة عابدين ووسط البلد ، وكل طفل من أطفال الشوارع يتم ضبطه تؤخذ بصماته لمطابقتها بالبصمة التى تم العثور عليها فى مسرح الجريمة ، و بالفعل ظل البحث فى تلك القضية لأكثر من 3 أشهر .

ضبطنا أحد الأطفال فى شارع شريف ، وهو الشارع الذى يوجد به عقار المجنى عليها ، و أثناء وجودى فى المكتب وجدت مسئول البصمات يدخل علىّ المكتب ويؤكد أن بصمة طفل الشوارع مطابقة للبصمة التى عثر عليها فى شقة المجنى عليها، وبالفعل طلبت إحضار طفل الشوارع من الحجز ، و عندما دخل طلبت منه الجلوس على الكرسى وجلست بجواره، وتبين أن اسمه أشرف محمد جلال .. ما زلت أتذكر الاسم حتى الآن .

وتحدثت إليه وعرفت أنه كان يعمل فى ورشة ومقيم فى منزل صاحب الورشة، ولكن بسبب سوء معاملته له تركه، وأقام فى جراج بمنطقة وسط البلد، بصحبة عدد من أطفال الشوارع ، وتابع أنه حضر إلى منطقة عابدين للبحث عن مكان مهجور للإقامة فيه ، ووجد منزلاً مهجوراً ودخل وأقام فيه وأثناء إقامته وجد سلسلة ذهبية ، و أخذها ، وبمرور الأيام عرف أنه توجد سيدة مسنة تقيم بمفردها فى المنزل ، و قرر سرقتها ، ودخل عليها يوم ارتكاب الواقعة ، وعندما شاهدته أحضر سكيناً وسدد لها عدة طعنات ثم خلع ملابسه وغسلها بسبب تلوثها بالدماء ونام بجوار الجثة حتى الساعة الثامنة صباحاً، حيث وجد طرقاً على باب الشقة وأخذ بنطلونه فقط وهرب .

وأضاف اللواء جمال عبدالعال  أنه بعد اعترافات المتهم أحضر الرجل الذى أبلغ عن سرقة سلسلة زوجته من منزله المجهور وأعطاه السلسلة واعتذر له ، و أنهى « عبدالعال » كلامه بأنه من وقتها و هو يأخذ كل بلاغ على محمل الجد حتى يثبت العكس ، ولا يتهاون فى فحص أى بلاغ .

 

 

 

 

أقرأ أيضا 

 

 

من أرشيف الداخلية …. اللواء « طارق الجزار » و قضية « العدالة الإلهية »

 

 

من أرشيف الداخلية …. اللواء ” زكريا حجازى ” وقصة القبض على قاتل الشاب القاهرى الذى أوقع فتيات الصعيد فى غرامه

 

مصادر : الوطن

الاقسام

تعليقات الفيسبوك

أبحث معنا

شاركنا

تابع الناس والشرطة على تويتر