ختان الإناث .. جريمة فى حق الأنثى تعرف على عقوبتها فى القانون الجديد

  • تاريخ النشر :
  • عدد المشاهدات : 283 4 5
ختان الإناث .. جريمة فى حق الأنثى تعرف على عقوبتها فى القانون الجديد

 

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي القانون رقم 78 لسنة 2016 بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات، وذلك بعد أن قرره مجلس النواب.

ونصت المادة الأولي من القانون علي أن يستبدل بنص المادة 242 مكرراً من قانون العقوبات النص الآتي: “مع مراعاة حكم المادة 61 من قانون العقوبات ودون الإخلال بأية عقوبة أشد ينص عليها قانون آخر يعاقب بالسجن مدة لا تقل عن خمس سنوات ولا تجاوز سبع سنوات كل من قام بختان لأنثي بأن أزال أيا من الأعضاء التناسلية الخارجية بشكل جزئي أو تام أو ألحق إصابات بتلك الأعضاء دون مبرر طبي، وتكون العقوبة السجن المشدد إذا نشأ عن هذا الفعل عاهة مستديمة أو إذا أفضي ذلك الفعل إلي الموت.

ونصت المادة الثانية علي أن تضاف مادة برقم 242 مكررا “أ” إلي قانون العقوبات تنص علي أن يعاقب بالجبس مدة لا تقل عن سنة ولا تجاوز ثلاث سنوات كل من طلب ختان أنثي وتم ختانها بناء علي طلبه علي النحو المنصوص عليه بالمادة 242 مكررا من هذا القانون .

بينما نصت المادة الثالثة علي أن يشنر القانون في الجريدة الرسمية ويعمل به من اليوم التالي لتاريخ نشره.

 

 

 

وقالت وزارة الصحة في بيان: “بدأ تفعيل تعديلات قانون ختان الإناث الذى يقضي باعتباره جناية” تصل عقوبتها الى الحبس 15 عاما.
وقبل اصدار هذا القانون، كانت عقوبة جريمة الختان السجن بين 3 اشهر وسنتين. وكان 96,6% من فتيات مصر المسلمات والقبطيات يخضعن للختان، وفقا لدراسة اجراها العام 2000 المجلس القومي للسكان، وشملت نساء من 15 الى 49 عاما.

وأقر البرلمان  قانونا يشدد العقوبات لوضع حد لوفاة الصغيرات اثناء عمليات الختان. وتضمن القانون الجديد عقوبة السجن مدة لا تقل عن 5 سنوات، ولا تتجاوز 7سنوات لكل من قام بجراحة ختان لانثى. وتصل العقوبة الى السجن المشدد 15 عاما اذا تسبب هذا العمل بعاهة مستديمة، او افضى الى الموت.

حيث توفيت فتاة تبلغ 17 عاما بعد ختانها في مستشفى خاص في محافظة السويس شرق البلاد. وعلى الاثر، احالت النيابة للمحاكمة طبيبتان وادارية ووالدة الفتاة. الا ان الطبيبة التي اجرت العملية وطبيبة التخدير والادارية كلهن هاربات، بينما ستقدم والدة الفتاة الى المحاكمة وجاهيا.

 

 

يتسبب إجراء عمليات الختان للإناث المقبلين على الزواج، فى أضرار ومضاعفات جنسية خطيرة على صحة من تتعرض لتلك الجراحة.

و نرصد 7 معلومات حول الأضرار الجنسية التى يتسبب فيها الختان للإناث، وفقا لبيانات البرنامج القومى لمناهضة ختان الإناث و هى :

1-  ضعف التجاوب الجنسى.

2-   افتقاد الإشباع الجنسى لقطع  البظر والشفريين.

3-  الخوف من العلاقات الجنسية.

4-   الإصابة بفوبيا الآلام العضوية والنفسية.

5-  ترتفع الخطورة إلى فقد الزوجة الرغبة الجنسية مع الزوج.

6-  تتأثر قدرة الرجل على الجماع إذا شعر بعدم رغبتها الجنسية.

7-  تكرار الإحباط الجنسى لدى الزوجة.

وعلى المستوى النفسي تصاب الفتاة بما يسمى “صدمة بعد الصدمة”، وذلك يؤثر على حياتها فيما بعد بأنها تكون دائمًا خائفة بسبب قطع جزء من جسدها كما أن الخوف يسيطر عليها أيضًا أثناء مشاجراتها فيما بعد مع زوجها.
– ويعرض ختان الاناث المرأة لمجموعة من المشاكل النفسية هي: الاكتئاب والقلق، حدة الطبع وسرعة الغضب.
– تؤدي حالة الألم الهائلة التي تتعرض لها الفتاة عند الختان “في حالة اجراء الختان بدون تخدير” أو بعد زوال تأثير التخدير “في الحالات التي يتم فيها استخدام التخدير” إلى وجود حالة من الحساسية الشديدة ناحية أي أقتراب من أعضائها الجنسية عند الجماع وتصل هذه الحالة في بعض الأحيان الى نوع من الهستريا.
– ختان الإناث يضاعف احتمال وفاة الأم عند الولادة وزيادة احتمال وفاة المولود أثناء الولادة.
– يُسفر عن ختان الإناث  الألم الشديد المصاحب للعادة الشهرية، وكذلك الالتهابات المتكررة لمجرى البول وتسرب البول.

تعليقات الفيسبوك







للإعلان

د. أحمد محمد جنيدي

بكالوريس الطب والجراحة مع مرتبة الشرف

دراسات عليا ماجستير البطن والقلب جامعة الاسكندرية

العيادة : دسوق شارع المركز أمام صيدلية الحكمة

العيادة معدة بأحدث الأجهزة للفحص

تليفون العيادة : 01021841904

تليفون منزل : 0472568774

موبايل : 01117791763

للمشاركة في مشروع التكافل الطبي بأشراف الموقع 4 حالات كشف شهري مجانا بخطاب معتمد من إدارة العلاقات الإنسانية بالموقع

%d مدونون معجبون بهذه: